• رفح
  • غزة
  • الخليل
  • رام الله
  • القدس
  • نابلس
  • بيت لحم
  • أريحا
  • طولكرم
  • 0الدولار الامريكي
  • 0الدينار الاردني
  • 0اليـــــــورو
  • 0الجـنيه المصـري

حماس تعلن الاتفاق على بدء تطبيق المصالحة

حماس تعلن الاتفاق على بدء تطبيق المصالحة

شبكة فراس - القاهرة


أعلن حركة حماس، فجر اليوم الخميس، التوصل إلى اتفاق مع حركة فتح برعاية مصرية، على بدء تطبيق المصالحة، مشيرةً إلى أن التفاصيل سيتم الإعلان عنها فى مؤتمر صحفي ظهر اليوم.


وقال عضو الدائرة الإعلامية لحركة حماس، طاهر النونو في تصريح مقتضب للمركز الإعلامي الفلسطيني، أن رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، إسماعيل هنية، أعلن التوصل لاتفاق مصالحة مع حركة فتح، ولم يورد النونو أيَّة تفاصيل أخرى على لسان هنية؛ إلا أن الدوائر الإعلامية التابعة لحماس، أكدت أنه سيُعلن عن تفاصيل الاتفاق في مؤتمر صحفي بمقر المخابرات المصرية الساعة 12 ظهرًا بتوقيت القاهرة، وسيبث على التليفزيون المصري والقنوات المصرية.


وقال بيان مشترك لحماس وفتح الليلة الماضية إن أجواء إيجابية سادت المباحثات أمس وسط تطلع أن تستكمل اليوم بنفس الروح البناءة.


ويترأس وفد حماس نائب رئيس مكتبها السياسي صالح العاروري ويضم يحيى السنوار، وخليل الحية، وحسام بدران، وعزت الرشق، ويترأس وفد فتح عضو لجنتها المركزية عزام الأحمد، ويضم القياديين روحي فتوح، وفايز أبو عيطة، وحسين الشيخ، واللواء ماجد فرج.


وأعلنت حماس يوم 17سبتمبر الجاري حل اللجنة الإدارية التي شكّلتها بغزة لإدارة المؤسسات الحكومية، "استجابة للجهود المصرية لتحقيق المصالحة وإنهاء الانقسام"، ودعت في بيان لها آنذاك، حكومة الحمد الله للقدوم للقطاع لممارسة مهامها والقيام بواجباتها فورًا.


وكان رئيس الوزراء رامي الحمد الله قال إن لدى الحكومة خططًا جاهزة لتنفيذ خطوات عملية بجميع مناحي الحياة بغزة، "لكن طُلب منا أن ننتظر اجتماع وفدي حماس وفتح بالقاهرة الثلاثاء".


وبدأت أولى جولات الحوار بين حماس وفتح ظهر أمس الأول الثلاثاء بمقر المخابرات العاصمة المصرية في القاهرة، واستمرت نحو 10 ساعات من المباحثات، وسط أجواء إيجابية وتكتم شديد على النتائج، فيما امتدت الجولة الثانية نحو 14 ساعة، حيث انتهت في الثانية فجر اليوم.


ووفق مسؤولين من الجانبين، فإن المباحثات تركزت على تمكين حكومة الحمد الله من تسلم مهام عملها في قطاع غزة، وآليات تنفيذ اتفاقية 2011، بما في ذلك معالجة ملف الموظفين والمعابر.


وينص "اتفاق القاهرة" على تشكيل حكومة وحدة وطنية، وإجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية، وانتخابات للمجلس الوطني لمنظمة التحرير الفلسطينية، إضافة إلى إعادة هيكلة الأجهزة الأمنية.


ويوم أمس، أكد سامي أبو زهري، الناطق باسم حركة حماس، عضو مكتب العلاقات العربية والإسلامية، أن جلسات الحوار في القاهرة تتسم بالجدية والعمق وتجري في ظل أجواء إيجابية ورعاية مصرية جادة ومتوازنة.


وبحسب البيان الختامي لجلسة المباحثات الأولى، فإن الحوار جاء "انطلاقا من الشعور بالمسؤولية الوطنية واستجابة لتطلعات الشعب الفلسطيني في إنهاء الانقسام وتحقيق الوحدة الوطنية وتعزيز صمود الشعب الفلسطيني وتلبية لدعوة كريمة من جمهورية مصر العربية".


وتقدمت الحركتان بالشكر والامتنان من القيادة المصرية لرعايتها جهود إنهاء الانقسام وإتمام المصالحة التي اتخذت أولى خطواتها بحل اللجنة الإدارية بقطاع غزة وبدء حكومة الحمد الله تولي مهامها بالقطاع.


التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها