بالأسماء|| أمن عباس يعتقل مواطنين اثنين ويستدعي أسيرًا محررًا

بالأسماء|| أمن عباس يعتقل مواطنين اثنين ويستدعي أسيرًا محررًا

شبكة فراس - رام الله


واصلت اجهزة أمن سلطة محمود عباس في الضفة الغربية، اعتقال المواطنين على خلفية انتماءاتهم السياسية ودون أي سند قانوني، حيث اعتقلت مواطنين اثنين، واستدعت أسيراً محرراً للمقابلة، فيما تواصل اعتقال آخرين بينهم أسرى محررون.


ففي رام الله، اعتقل جهاز المخابرات التابع لسلطة محمود عباس الشاب عبد الفتاح العوري من مكان عمله مساء أمس، كما اعتقلت الشاب إياد عابد في المدينة ذاتها.


وفي سياق متصل، استدعى وقائي السلطة في الخليل الأسير المحرر أمين سكافي للمقابلة بعد مداهمة منزله وتفتيشه.


في الوقت ذاته، تواصل مخابرات السلطة في طولكرم اعتقال الأسير المحرر ناصر ذيب منذ 36 يوما، والأسير المحرر وائل الشلبي من بلدة عتيل منذ 12 يوما.


إلى ذلك يواصل الأسير المحرر قتيبة عازم من قلقيلية إضرابه عن الطعام لليوم العاشر على التوالي، احتجاجاً على اعتقاله السياسي في زنازين سجن أريحا المركزي


التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها