• رفح
  • غزة
  • الخليل
  • رام الله
  • القدس
  • نابلس
  • بيت لحم
  • أريحا
  • طولكرم
  • 0الدولار الامريكي
  • 0الدينار الاردني
  • 0اليـــــــورو
  • 0الجـنيه المصـري

البابا تواضروس: السلام الحقيقي لن يتحقق إلا بتوقف العنف والقدس حاضرةً في ضمير الكنيسة

البابا تواضروس: السلام الحقيقي لن يتحقق إلا بتوقف العنف والقدس حاضرةً في ضمير الكنيسة

شبكة فراس – القاهرة


أكد البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، أن قضية القدس وفلسطين كانت ولازالت حاضرة في ضمير الكنيسة المصرية، وأن القدس رمز لتلاقى الشعوب والسلام مع الله، مشددًا على أن السلام الحقيقي لن يتحقق إلا بتوقف العنف.


وقال البابا تواضروس، خلال كلمته بالجلسة الافتتاحية لمؤتمر الأزهر لنصرة القدس، الذي يُعقد اليوم في القاهرة، أن القرار الأمريكي يساعد على تهويد القدس، مؤكدًا دعمه "حقوق المضطهدين" وكفاح من يطالبون بحريتهم.


ودعا، إلي ضرورة إجراء دراسة لوضعية القدس من الجانب الإنساني والمأسوي، مؤكدًا أن القدس "تمثل قيمة خاصة في إيماننا وعلى أرضها حدث الارتقاء بين السماء والأرض، وأن لها مكانة كبيرة في قلوب المسيحيين، وبنيت الكنائس وصارت لها ذكرى مقدسة في كل القلوب".


وأضاف أن "السلام الحقيقي لن يتحقق إلا بتوقف العنف، وأنه على يقين أن شعوب المنطقة تتطلع إلى مستقبل أفضل، وقضية القدس وفلسطين كانت ولازالت حاضرة في ضمير الكنيسة المصرية، وساندتها منذ عهد البابا كيرلس وكذلك البابا شنودة".


التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها