• رفح
  • غزة
  • الخليل
  • رام الله
  • القدس
  • نابلس
  • بيت لحم
  • أريحا
  • طولكرم
  • 0الدولار الامريكي
  • 0الدينار الاردني
  • 0اليـــــــورو
  • 0الجـنيه المصـري

تقرير دولي: الاحتلال قتل 54 غزي بسبب رفضه مغادرتهم القطاع

تقرير دولي: الاحتلال قتل 54 غزي بسبب رفضه مغادرتهم القطاع

شبكة فراس - وكالات


ذكرت منظمة الصحة العالمية أن 54 مواطنا، منهم 46 مصابا بالسرطان، توفوا خلال 2017 إثر رفض تصاريحهم أو تأخيرها من قبل جيش الاحتلال الاسرائيلي.


واكدت المنظمة في بيان مشترك لعدة مراكز حقوقية هي "مركز الميزان لحقوق الإنسان"، و"منظمة العفو الدولية"، و"هيومن رايتس ووتش"، و"جمعية العون الطبي للفلسطينيين"، و"أطباء لحقوق الإنسان - إسرائيل"  أن انخفاض عدد التصاريح التي تصدرها إسرائيل للساعين إلى العلاج الطبي خارج غزة، ويظهر الحاجة الملحة إلى إنهاء إسرائيل إغلاق قطاع غزة المستمر منذ 10 سنوات تسبب في ارتفاع أعداد الوفيات.


ووافقت السلطات الإسرائيلية على 54% فقط من طلبات التصاريح للمواعيد الطبية خلال 2017، وهو أدنى معدل منذ أن بدأت منظمة الصحة العالمية في جمع الأرقام العام 2008.


وقالت إيمي شعلان الرئيسة التنفيذية لجمعية العون الطبي" نرى بشكل متزايد أن إسرائيل تمنع أو تؤخر حصول مرضى حالات السرطان التي يمكن شفاؤها وغيرها من الحالات على العلاج خارج غزة، إذ يموت عدد مفجع من المرضى الفلسطينيين في وقت لاحق. كما نرى قدرة نظام الرعاية الصحية في غزة على تلبية احتياجات سكانها تتلاشى تدريجيا، إثر نصف قرن من الاحتلال وعقد من الإغلاق".


ودعت المنظمات إسرائيل الى رفع القيود غير المشروعة المفروضة على حرية تنقل الأفراد من غزة، وخاصة الذين يعانون مشاكل صحية مزمنة.


وأضاف البيان" يقتصر السفر عبر معبر إيرز ومعبر الركاب في غزة إلى إسرائيل والضفة والعالم الخارجي على ما يطلق عليه الجيش الإسرائيلي حالات إنسانية استثنائية، وهذا يعني بشكل رئيسي الأشخاص الذين يعانون من مشاكل صحية مزمنة ومرافقيهم ورجال الأعمال البارزين. وفي العام 2017، سجل التنقل عبر معبر إيريز أقل من 1% من التنقل المسجل في أيلول 2000. الانخفاض في إصدار إسرائيل للتصاريح الطبية، من قبول 92% من الطلبات في العام 2012 إلى 88.7% في العام 2013، 82.4% خلال 2014، 77.5% في 2015، 62.07% في العام 2016، و54% في 2017 وفقا لمنظمة الصحة العالمية، يشير إلى أن إسرائيل شددت القيود حتى على الحالات الإنسانية الاستثنائية. عام 2017، شكل السفر عبر معبر إيريز أقل من 1% من حركة السفر المسجلة في أيلول 2000".


وأكد البيان تخلف الفلسطينيون من غزة عن 11 ألف موعد طبي على الأقل خلال 2017 بعد أن رفضت السلطات الإسرائيلية طلبات التصاريح أو لم ترد عليها في الوقت المناسب.


 


التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها