• رفح
  • غزة
  • الخليل
  • رام الله
  • القدس
  • نابلس
  • بيت لحم
  • أريحا
  • طولكرم
  • 0الدولار الامريكي
  • 0الدينار الاردني
  • 0اليـــــــورو
  • 0الجـنيه المصـري

وول ستريت: الشركات التكنولوجية عاجزة عن التصدي للتدخل الروسي

وول ستريت: الشركات التكنولوجية عاجزة عن التصدي للتدخل الروسي

شبكة فراس – وكالات


قالت صحيفة "وول ستريت جورنال"، إن شركات التكنولوجيا الأمريكية الكبرى، غير قادرين على مواجهة التدخل الروسي فى الشأن الأمريكي الداخلي، وذلك على الرغم من تعيين آلاف الموظفين فضلا عن مليارات الدولارات التى تربحها تلك الشركات.


وأضافت الصحيفة الأمريكية، فى تقرير على موقعها الإلكتروني، اليوم الاثنين، إن لائحة الاتهام التى أصدرتها السلطات الأمريكية بحق 3 شركات و13 شخصيا روس، فى قضية التدخل الروسى بالانتخابات الرئاسية 2016، أظهرت بقوة ضعف شركات التكنولوجيا العملاقة مثل فيس بوك وألفابيت وتوتير، فى مواجهة "حملة التأثير العدواني" المزعومة من جانب روسيا.


وأوضحت، وفقًا لباحثين مختصين فى وسائل التواصل الاجتماعي، أنه لن يكون من السهل وقف تلك التكتيكات قبل انتخابات التجديد النصفي فى الولايات المتحدة، المقررة فى غضون تسعة أشهر، وذلك استنادًا على التفاصيل الخاصة بمذكرة الاتهام التى أصدرها الإدعاء الأمريكى، الجمعة الماضية.


ووفقًا لما جاء فى مذكرة الاتهام، فإن "فيس بوك وجوجل وتويتر، لديهم أكثر من 100 ألف موظف، ويحققون أرباحً مجتمعةً بحوالي 150 مليار دولار سنويا، ومع ذلك فإن مجموعة تقل عن 100 روسي قادرة على التلاعب بمنصات التواصل الاجتماعي لغرس الاستياء والتوتر طيلة سنوات".


وفى تطور مفاجئ الجمعة الماضية، أعلن المحقق الخاص، روبرت مولر، الذى يتولى التحقيق فى القضية الأكثر سخونة فى واشنطن منذ أكثر من عام، اتهامات لـ 13 روسيا باستخدام وسائل التواصل الاجتماعى بشكل غير قانونى لزرع الخلافات السياسية داخل الولايات المتحدة.


وقال مولر إن الأفراد تآمروا منذ عام 2014، وعملوا كناشطين سياسيين أمريكان وركزوا جهودهم حول النقاط الساخنة الخاصة بالهجرة والدين والعرق.


التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها