اعتقال مقربين من نتنياهو في اطار قضية فساد جديدة

اعتقال مقربين من نتنياهو في اطار قضية فساد جديدة

شبكة فراس - تل أبيب


أعلنت الشرطة الاسرائيلية اليوم الثلاثاء، أنها اعتقلت اثنين من المقربين من رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، في اطار تحقيق جديد بتهم فساد، كما اعتقلت خمسة موظفين كبار في مجموعة بيزك للاتصالات.


وتأتي التوقيفات، بحسب ما نقلته "فرانس برس" بعد اعلان الشرطة الأسبوع الماضي انها أوصت رسميا القضاء بتوجيه تهم الفساد والاحتيال واستغلال الثقة الى نتنياهو، والقرار الآن بيد النائب العام افيخاي مندلبليت، وقد يستغرق أسابيع او أشهرا.


وتم اعتقال نير حيفيتز، وهو متحدث سابق باسم عائلة نتنياهو، بالإضافة إلى شلومو فيلبر، وهو مقرب من نتنياهو والذي عينه في منصب مدير وزارة الاعلام.


والمعتقلون الآخرون هم شاؤول ايلوفيتش، الذي يملك الحصة المسيطرة في شركة بيزك، واثنان من أفراد عائلته ومديران في الشركة.


وقالت الشرطة الثلاثاء "في اطار التحقيق، تراكمت الشكوك حول الجنايات المتعلقة بالأخلاق والاحتيال وغسيل الأموال والأوراق المالية، التي ارتكبت على مدى فترات طويلة من الزمن، وبشكل متكرر ومنهجي في اطار العلاقات بين المديرين التنفيذيين في شركة بيزك والموظفين الحكوميين وشركائهم".


التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها