المرأة السعودية تقود السيارة غداً

المرأة السعودية تقود السيارة غداً

شبكة فراس - وكالات


غدًا الأحد.. يوم تاريخي في حياة المرأة السعودية، حيث سيتم السماح لأول مرة للمرأة السعودية بقيادة السيارة في البلاد.


وبعد نضال دام أعواما سيسمح للمرأة السعودية بقيادة السيارة، في ظل القرارات الأخيرة التي تم اتخاذها في المملكة خاصة على صعيد الحريات.


ورغم أن البلاد أصدرت أول رخص قيادة للنساء، لكن ستكون أولى الخطوات الرسمية غدا عندما تبدأ المرأة السعودية قيادة السيارات.


ولتدشين قرار السماح للمرأة بالقيادة سيقام مؤتمر صحفي لإدارة المرور بالرياض يحضره إعلاميون من جميع أنحاء العالم، منهم صحفيون من صحف دولية مثل نيويورك تايمز وبي بي سي.


وعلى صعيد الاستعدادات الحكومية التي تجري على قدم وساق، أعلن أمس عن تخريج الدفعة الأولى من المحققات لإدارة الحوادث، التي تمت بالتعاون بين شركة نجم وإدارة المرور بالسعودية.


في غضون ذلك، رصدت وسائل التواصل الاجتماعي حالة من الخوف والرهبة التي ما زالت تسيطر على العديد من السيدات عبر قيادتهن السيارات فى الزحام ووسط الطرق الواسعة.


وأكدت مواقع التواصل أن خروج النساء سيكون تدريجيًا لكسر حاجز الخوف والقدرة على القيادة بشكل طبيعي في شوارع المملكة.


وفي سياق أخر اتجهت بعض النساء لـ"تويتر" لتشجيع الأخريات على مواجهة رهبة القيادة لأول مرة، ونشر بعض المغردين من الرجال مقاطع مصورة ونصائح القيادة.


وحاول البعض الآخر أن ينصح السعوديات بالانضباط، وضرورة الحذر اثناء القيادة خاصة في البداية لتجنب الحوادث.


من جانبها بدأت إدارات المرور في المملكة وضع خطط السير الميدانية للتعامل الأمثل بحسب الأنظمة والتعليمات.


وكان الملك سلمان بن عبدالعزيز، قد أصدر في 26 سبتمبر الماضي، أمرًا باعتماد تطبيق أحكام نظام المرور ولائحته التنفيذية، بما فيها إصدار رخص القيادة، للذكور والإناث على السواء، وتشكيل لجنة على مستوى عالٍ من وزارات "الداخلية، والمالية، والعمل والتنمية الاجتماعية"؛ لدراسة الترتيبات اللازمة.


 


التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها