• رفح
  • غزة
  • الخليل
  • رام الله
  • القدس
  • نابلس
  • بيت لحم
  • أريحا
  • طولكرم
  • 0الدولار الامريكي
  • 0الدينار الاردني
  • 0اليـــــــورو
  • 0الجـنيه المصـري

حركة الشباب المتشددة تسيطر على مناطق قريبة من مقديشو

حركة الشباب المتشددة تسيطر على مناطق قريبة من مقديشو

شبكة فراس - وكالات


سيطر مسلحون من حركة "الشباب" المتشددة، المحسوبة على تنظيم القاعدة، اليوم السبت، على مناطق تابعة لمدينة بلعد في إقليم شبيلي الوسطى في جنوب الصومال، المجاور للعاصمة مقديشو.


وذكرت وسائل الإعلام الصومالية أن "مسلحي الشباب"سيطروا على مناطق ياقلي ومواكي ديري وطغح التابعة لمدينة بلعد، الواقعة على بعد 30 كم فقط شمالي العاصمة مقديشو، التي تقع أيضا في جنوب البلاد.


وبدورها، عززت القوات الحكومية في بلعد مواقعها، تحسبا لهجوم من مسلحي الشباب على المدينة، بعد سيطرتهم على المناطق السابقة، التي تقع في محيطها.


وتسعى حركة "الشباب"، للإطاحة بالحكومة المركزية الصومالية، وإقامة حكمها الخاص القائم على تفسير متشدد للشريعة الإسلامية.


وبعد طردها من مقديشو، عام 2011، فقدت حركة الشباب سيطرتها على معظم مدن وبلدات البلاد، إلا أنها لا تزال تحتفظ بتواجد عسكري قوي في الريف الصومالي، خاصة في جنوب، ووسط البلاد، وتتركز معظم هجمات الحركة في مناطق بولايات هيرشبيلي وجوبالاند في جنوب الصومال، كما تنفذ هجمات في كينيا، معظمها في منطقة تقع على الحدود مع الصومال للضغط على الحكومة الكينية، لسحب قوات حفظ السلام التابعة لها من الصومال.


ولقي 6 أشخاص بينهم جنود ومدنيون مصرعهم وأصيب 15 آخرون بجروح الأحد الموافق 2 سبتمبر الجارى، إثر هجوم انتحاري بواسطة سيارة مفخخة استهدف مقر مديرية هولوداغ وهي هيئة حكومية بالعاصمة الصومالية مقديشو.


وذكر موقع "الصومال الجديد" حينها أن الهجوم دمر المقر ومدرسة قرآنية بقربه، وأثر أيضا على المنازل القريبة.


وتبنت حركة "الشباب" مسئولية الهجوم، وقال المتحدث العسكري باسمها عبد العزيز أبو مصعب، إن الحركة استهدفت اجتماعا كان يعقد في مقر مديرية هولوداغ وادعى أنهم قتلوا 10 أشخاص.


 


التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها