• Clear31°رفح
  • Clouds30°غزة
  • Clouds30°الخليل
  • Clouds30°رام الله
  • Clouds30°القدس
  • Clouds30°نابلس
  • Clouds30°بيت لحم
  • Haze32°أريحا
  • Clouds30°طولكرم
  • 3.54الدولار الامريكي
  • 4.98الدينار الاردني
  • 3.96اليـــــــورو
  • 0.2الجـنيه المصـري

الجريمة التي هزت قطاع غزة

بالصور.. التفاصيل الكاملة لجريمة قتل المواطنة أبو حسنين في النصيرات

بالصور.. التفاصيل الكاملة لجريمة قتل المواطنة أبو حسنين في النصيرات

شبكة فراس - غزة


مثل القاتل (م.هـ) وقائع جريمته التي ارتكبها أمس بحق المغدورة نسرين أبو حسنين "سلطان"، في شقة سكنية بأبراج "عين جالوت" في النصيرات وسط قطاع غزة.


وحضر وقائع التمثيل كلا من النائب العام بغزة المستشار د. إسماعيل جبر ورئيس قطاع الامن اللواء توفيق ابو نعيم و رئيس نيابة الوسطي نهاد الرملاوي وكيل النيابة محمد الطويل و مدير عام المباحث العامة العميد حسام شهوان والادلة الجنائية.


وأكد النائب العام د. إسماعيل جبر أن تمثيل جريمة القتل بما يعرف تقرير الدلالة يعتبر كدليل و اثبات قطعي للاتهام امام  القضاء بالقتل العمد، مشددا ً علي حرمة الدماء و الاعراض والمصير المحتوم للقتلة أمام العدالة.


واعترف المجرم أنه قتل المغدورة بضربها بعصا و سكين و انتهاء اً بإلقاء  أنبوبة غاز علي رأسها ليتأكد من الاجهاز عليها ومن ثم سرقة مالها و مقتنياتها.


وحاول القاتل إخفاء كل معالم الجريمة من مسح آثار الدماء و لاذ بالفرار ظناً منه الهروب من العدالة.


وكانت شرطة مباحث محافظة الوسطي ألقت القبض على قاتل المغدورة نسرين حسنين بعد اكتشاف الجريمة في أقل من 24 ساعة.


وقتلت نسرين سلطان تبلغ من العمر (33 عاماً) في شقة سكنية بأبراج "عين جالوت في النصيرات وسط قطاع غزة، أم لأربعة أطفال ثلاثة بنات وولد.


وقالت مصادر محلية، أن المدرسة اتصلت بالعائلة لتخبرهم بأن ابنتهم "دانا" في الصف الأول الابتدائي قد كسرت يدها، وقامت المدرسة بتوصيلها الى البيت.


وفي التفاصيل، عندما علم الأب والذي يعمل موظف في السلطة الفلسطينية ذهب إلى البنك ليسحب مبلغ 200 شيكل على نظام (easy life)، وعند وصوله مكان سكنه إتصل بزوجته "المغدور بها" وطلب منها انزال طفلته "دانا" ليجبر لها يدها وإعطاها أكياس من الفاكهة إشتراها أثناء عودته من البنك.


أخذ الأب طفلته وتوجه إلى المستشفى وهناك تم تجبير يدها، وبعد العودة للمنزل ظل الأب واقف مع بعض الجيران "تحت العمارة" وطلب من طفلته "دانا" أن تصعدا لوالدتها وتخبرها بتجهيز الغداء، مع العلم أن جميع إخوتها كانو في المدارس ذلك الوقت.


في هذه اللحظات، كان القاتل قد ارتكب جريمته البشعة، حيث وجدوا الأم ملقاة على الأرض وعلى وجهها أنبوبة الغاز "الجرة" فصرخت "دانا " تنادي والدها الذي صعد مسرعاً.


كان القاتل قد طعنها أكثر من 20 طعنة وضربها في رأسها بانبوبة البوتجاز وقطع أذنها ليسرق منها "حلق وسلسلة".


للوهلة الأولى، ظن الأب أن الأم مغمى عليها فقط، وحين تم رفع الأنبوبة عن وجهها وجدوها تغرق في الدماء.


ووصلت سيارة الاسعاف والأجهزة المختصة لمكان الجريمة وفتحت تحقيقاً بالحادث


وقالت المباحث العامة إنها وفي إطار تحقيقاتها في جريمة قتل المواطنة حسنين أمس الثلاثاء في أحد أبراج عين جالوت بمخيم النصيرات، ألقت القبض بعد ظهر اليوم الأربعاء على المتهم بقتل المواطنة المذكورة.


وأفادت المباحث أن الشاب (م، ه) ويقطن في نفس البرج الذي تسكن فيه المغدورة، أقدم على قتلها بدافع السرقة، حيث سرق مصاغاً ذهبيةً، لافتة إلى أن العمل جارٍ لاسترجاع المسروقات واستكمال إجراءات التحقيق




» ألـبوم الصـور


التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها