• Clouds20°رفح
  • Clouds20°غزة
  • Clouds20°الخليل
  • Clouds20°رام الله
  • Clouds20°القدس
  • Clouds20°نابلس
  • Clouds20°بيت لحم
  • Haze20°أريحا
  • Clouds20°طولكرم
  • 3.59الدولار الامريكي
  • 5.06الدينار الاردني
  • 4.02اليـــــــورو
  • 0.2الجـنيه المصـري

الشرطة الاسرائيلية تعطي دورساً للطلاب في كيفية "إعدام" الفلسطينيين

الشرطة الاسرائيلية تعطي دورساً للطلاب في كيفية "إعدام" الفلسطينيين

شبكة فراس - رام الله


ذكرت صحيفة "هآرتس" العبرية الأربعاء أن رجال الشرطة الإسرائيلية استعرضوا خلال لقاء مع مئات الطلبة اليهود من الصف الخامس في مدارس مدينة رمات هشارون، "طريقة إطلاق النار على فلسطيني ملقى على الأرض وجاء ذلك في إطار ما يسمى "يوم العلاقات بين المجتمع والشرطة".


ووصل التلاميذ إلى المنتزه البلدي مع معلميهم، حيث شاهدوا استعراضا لعمل قوات الإنقاذ والشرطة، شمل أحدها كيفية السيطرة على الفلسطيني الذي وصفوه بأنه "مخرب". حيث قام أحد رجال الشرطة بتحذير التلاميذ من أنهم سيسمعون صوت إطلاق نار خلال العرض، وطلب منهم عدم الخوف، ثم قام أربعة رجال شرطة من وحدة "يسام" (الوحدة الخاصة في الشرطة) بالدخول راكبين على دراجات نارية وأطلقوا الرصاص الحي تجاه "الفلسطيني".


وبعد سقوطه على الأرض، ترجل رجال الشرطة عن الدراجات النارية، وواصلوا إطلاق النار عليه للتأكد من مقتله، حسبما تم توضيحه للجمهور.


وهذه ليست المرة الأولى التي يثير فيها استعراض شرطي أمام التلاميذ جدلا حتى داخل إسرائيل. ففي ذكرى النكبة، وهو ما تسميه إسرائيل "يوم الاستقلال"، دعا وزير الأمن الداخلي، جلعاد أردان، المحتفلين إلى "يوم مفتوح تجريه الشرطة في منطقة النصب التذكاري لقتلى سلاح حرس الحدود الإسرائيلي لكي يسمعوا عن عمل الشرطة".


وشاهد الحضور كلابا هجومية وهي تقوم بتمزيق "مشبوهين"، إلى جانب السيطرة على باص تعرض للخطف، ووسائل تفريق المظاهرات التي تستخدمها الشرطة بشكل أساسي ضد مظاهرات العرب في إسرائيل.


وكانت الشرطة أيضاً عرضت في وقت سابق دمى لجنود إسرائيليين تظهر فيها دماء وأشلاء، ما أثار الحقوقيين الذين تساءلوا مستنكرين: كيف تعرض هذه المشاهد أمام أطفال؟!


وقبل حوالي عام، دافع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو عن إعدام فلسطيني أمام الكاميرات قائلاً إن "أي تشكيك بأخلاق الجيش أمر مرفوض وشائن".


التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها