• Clear31°رفح
  • Clear32°غزة
  • Clear32°الخليل
  • Clear32°رام الله
  • Clear32°القدس
  • Clear32°نابلس
  • Clear32°بيت لحم
  • Clear37°أريحا
  • Clear32°طولكرم
  • 3.52الدولار الامريكي
  • 4.96الدينار الاردني
  • 3.93اليـــــــورو
  • 0.19الجـنيه المصـري

علاقتي بها ترعبني وأخاف انتقام ربي

علاقتي بها ترعبني وأخاف انتقام ربي

شبكة فراس - متابعات


من قلب مكلوم وكيان مشتت ونفس متخبطة حائرة تهيم على وجهها في بيداء الضياع أرسل لك مشكلتي التي سبق لي أن بعتثها لكم وقد كان جوابك بليغا وردك واضحا إلا أن هذه النفس البيئسة لم تستطع أن تتقدم قيد أنملة وتفك قيد مشكلة تنغص حياتها.
أنا عازب بلغت من العمر عتيا ( 48 سنة) لم يسبق لي الزواج. أتحسر كثيرا وأنا أرى قطار العمر يطوي المراحل وينهب الزمان نهبا ليخلف ألما وحسرة.


لماذا هذا الوضع؟تعوذ جدور هذه المشكلة إلى سنين خلت ( أه كم مرت الأيام بسرعة أكثر من 10 سنين أو 12 سنة يا إلهي) أنذاك تعرفت على فتاة بالصدفة سأتعرف بعذ ذلك على قصتها: هي من عائلة فقيرة كانت ضحية لحادث مأساوي تمثل في إطلاق النار عليها من طرف زميل في العمل متزوج كانت على علاقة به وقد نجت من الحادث بأعجوبة.آنذاك لم أقتنع بالزواج منها لكني غرقت في بحر حبها وأنا واع بخطورة الأمر. كيف يرتبط شاب مصلي يشيد الكل بأخلاقه لم يقرب الزنا في حياته بعلاقة غير شرعية أليس هذا من خصال المنافقين غير أنني أؤكذ لك أستاذة وأقسم على ذلك أنه لم تحدث أي علاقة جنسية بيننا كانت هناك فقط بعض الامور غير المقبولة.


وقد كنت عازما في بداية العلاقة على إنهائها لكن بعض الاحداث والحيثيات ( بالإضافة إلى ضعفي وترددي) ساهمت في استمرار هذه العلاقة : كانت بحاجة إلى مساعدتي المادية بعد أن تم فصلها من العمل ومرض أبيها ووفاته. وبالرغم من انتقالي إلى مدينة أخرى استمرت العلاقة أساسا عبر الهاتف.إذ لم التقي بها طوال هذه السنون سوى مرات قليلة (بمعدل ربما مرة في السنة أو مرتين) بمرور الأعوام أدركت أنني قد تورطت وغرقت في بحر لجي لا قرار له.لا أنا بقادر على اتخاذ قرار قطع العلاقة بشكل نهائي ولا أنا بقادر على اتخاذ قرار الزواج بها. كل شهر أرسل مبلغا ماليا لها . بمرور الأعوام بدأت أحس بأن المسألة قد تعقدت آسف على حالي عجوز يسير نحو الانحدار لا زواج لا استقرار لا أولاد


. والمبكي والمؤلم أن تنتقل والدتي العزيزة أكرم الله مثواها إلى الدار الآخرة دون أن تطمئن على ابنها الوحيد المدلل التي ضحت من أجله ولم يلب رغبتها في الزواج حتى تطمئن عليه قبل وفاتها غفرانك أمي العزيزة لم أستطع أن أصارحك بالسبب.الآن اصابني اكتئاب وأصبحت أخاف المجهول؟ ماذا أفعل؟ العمر تساقطت أوراق شجرته وتوشك زهرته على الذبول والاندثار النهائي؟ ما ذا أفعل؟ اتخاذ قرار قطع العلاقة؟ يبدو لي أن هذا الأمر سيكون صعبا كان بالممكن أن يكون اتخاذه في بداية الأمر أقل صعوبة أما وقد مرت كل هذه السنون وأصبحت البنت على مشارف الأربعين فلا شك أن هذا القرار سيترك ندوبا غائرة وعذاب ضمير عندما أحس أنني تسببت في إلحاق مصير العنوسة بفتاة لا ذنب لها. الزواج بها؟ لو كنت مقتعا بذلك منذ البداية لما ترددت واضعت أحلى سنوات العمر .


أحيانا أغرق في اكتئاب أسود ويغزو الخوف كياني أخاف أن يطالني الانتقام الإلهي في الدنيا فأصاب بمكروه أو مرض خطير بسبب اختياري للطريق الخطأ. أرجوك أستاذة أن تهتمي أكثر بمشكلتي وترشديني إلى الصلاح نور الله دربك .


 


أشكرك .. واسأل الله أن يقودك للصلاح والخير .. ولندخل لمشكلتك


الانتقام الإلهي لماذا وأنت لم تسئ إلا لنفسك فقط أنت لم تستطع الزواج بهذه الفتاة وانت تعلم بظروفها هذا حقك لم تعدها بالزواج إنما كانت مجرد علاقة وانتهت أو لم تنتهي ، لكن هي تعرف انها كانت ضحية أو كانت جانية الله اعم بتفاصيل قصتها أشفقت انت عليها وساعدتها قدر استطاعتك ، ولم تدخر جهداً والله لا يكلف نفساً إلا ما وسعت وانت بذلت كل ما بوسعك


لن أقول لك لماذا أضعت ما فات من سنوات فليست المشكل فيما ضاع لكن المشكلة فيما بقي من كما يقول د. مصطفي محمود


فانت بطريقتك تلك تنوي ان تضيع ما بقي لك من العمر طالما انك لم تغير طريقة تفكيرك
إذا كنت تعرف جيداًُ أنك لن تتزوج من هذه الفتاة
فابحث عن الزوجة المناسبة لك في سنك نعم ضروري ، وما أكثر السيدات والفتيات اللواتي ستجدهن مناسبات لك بل ويرحبن بالزواج منك
المهم أن تكون جاداً في قرارك تنوي بالفعل ألا تعيش وحيداً وان تكمل باقي حياتك بصحبة زوجة ترافقك وتساندك وتؤنسك
اما عن الفتاة الاخري فأظنها وصلت لها الرسالة وتعلم جيداً انها لا تصلح للزواج منك وأنك أيضاً لست الرجل الذي يمكنه الزواج بها
الامر ابسط من كل تعقيد الوفاء شيئ عظيم ورائع ، لكن ماذا لو كان الوفاء مجرد إهدار للوقت وضياع للعمر واستنزاف لكل الطاقات الإيجابية للبشر ، هل يصبح للوفاء طعم أو تصبح للتضحية قيمة
اتركها فلعلها تجد زوجاً يناسبها أو تجد لنفسها حياة أخري مناسبة ، أنت مربوط بها فلا انت تتركها ولا
أنت تتزوجها


الأمر أبسط بكثير من كل التعقيدات والمشكلة حلها يسير المهم ان تعرف كيف تبدأ وبسرعة يكفيك ما ضيعت من وقت وما اهدرته من سنوات عمرك آن الآوان لتبني لنفسك حياة


 


 


 


 


التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها