سبب مفاجئ.. البندورة لا يجب وضعها إطلاقاً في البراد !!

سبب مفاجئ.. البندورة لا يجب وضعها إطلاقاً في البراد !!

شبكة فراس - وكالات



تقوم سيدات المنازل بوضع الخضار والفواكه في البراد بعد شراءئها معتقدة أنها بهذه الطريقة تحافظ عليها، ولكن ما لا تعرفونه هو أن البندورة لا تنتمي إطلاقاً إلى هذه الشريحة؟ إذ تبيّن أنّ تبريد البندورة هو أمر مضرّ، لسبب المفاجئ.


وكشفت إحدى أكبر شبكات السوبرماركت في المملكة البريطانية المتحدة Asda، بعدما تكلمت عن جدل حفظ الكاتشاب في البراد، ولكنّ المعلومة المفاجئة بشكل أكبر كانت أنّ البندورة لا يجب وضعها إطلاقاً في البراد.


 إذ  تؤثر عملية التبريد على تركيبة البندورة الطبيعية؛ فبدلاً أن تبقى طازجة وتدوم لوقت أطول، تتحوّل وعلى العكس من ناحية الطعم، فتخسر رائحتها وطعمها اللذان يميلان إلى الحلاوة.


ويشار الي أنّ بعض الإنزيمات تصبح معطّلة في تركيبة البندورة عند بلوغ درجة البراد، حتّى وأنّ الأثر لا يمكن عكسه من خلال إعادة الطماطم إلى حرارة الغرفة مجدداً.


ومن ناحيته تنمو البندورة أساساً في مناخٍ دافئ، لذلك، ليس من المستغرب أن تتحمل حرارة أكثر إرتفاعاً من غيرها من خضار، أو بالأحرى فاكهة كونها فعلياً تعتبر من أنواع الفواكه.



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها